أخبار العرب والعالمأخبار مصر

وفد أمني مصري يصل غزة لمتابعة الأوضاع فيها

قالت مصادر فلسطينية محلية صباح اليوم الإثنين بأن الوفد المصرى الامنى برئاسة اللواء أحمد عبد الخالق قد دخل قطاع غزة من خلال معبر إيرز الإسرائيلى فى شمال قطاع غزة.

وقالت تلك المصادر بأن وصول الوفد قد جاء لمتابعة الأوضاع الميدانية فى قطاع غزة، وذلك فى ظل الحديث عن هدوء نسبى من الفصائل لإظهار حسن النية من اجل التوصل إلى تهدئة.

يجدر الإشارة بأن الفصائل الفلسطينية وعلى رأسها حركة المقاومة الإسلامية حماس والتى تعتبر هى المسيطرة على قطاع غزة لم تٌدلى بأية معلومات حول زيارة الوفد الأمنى التابع لمصر.

فيما يترقب مليونى فلسطينى فى قطاع غزة نتائج تلك المباحثات والزيارات المكوكية التى تعقدها العديد من الأطراف فى داخل قطاع غزة وخارجه.

وصدرت فى أيام سابقة العديد من التلميحات بوجود إنفراجة قريبة فى ظل تعهد السلطات القطرية بدفع منحة مقدارها 15 مليون دولار.

فيما قامت بتزويد محطة توليد الكهرباء بالسولار الخاص لتوليد الطاقة ولمدة ستة شهور.

يجدر الإشارة بأن الرئيس الفلسطينى محمود عباس قد التقى يوم الجمعة الماضي بالرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى على هامش مؤتمر الشباب فى شرم الشيخ.

وقالت مصادر إسرائيلية بأن اللقاء كان بين الرئيسين فيما اكد الرئيس المصرى بأن أية خطوة بإتجاه التهدئة بين الفصائل المسلحة فى غزة وإسرائيل، لن تتم قبل المصالحة الداخلية، ولن تمر دون السلطة الفلسطينية.

يذكر بأن العديد من لقاءات المصالحة الفلسطينية الداخلية قد تم عقدها فى مصر، وتم الإعلان عن التوقيع على عدد من التفاهات، ولكن لم ينفذ أية شىئ على أرض الواقع حتى اللحظة، وتستمر الإشكاليات بين فتح وحماس.

يجدر الإشارة بأن الفصائل الفلسطينية قد إلتزمت فى يوم الجمعة الماضية بعدم الوصول إلى السلك الشائك او القيام بأعمال شغب على الحدود خلال مسيرة العودة الأسبوعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق