منوعات

معلمة أمريكية ارتدت ملابسها لمدة مائة يوم متواصلة

قامت معلمة أمريكية بإرتداء ملابسها لمدة مائة يوم متواصلة من أجل ان تثبت لطلابها نظرية معينة فى الحياة.

وفى السياق فقد تعمدت إحدى المعلمات في الولايات المتحدة أن ترتدي نفس زيها لمدة 100 يوم، وذلك من أجل إثبات غرض محدد.

وقالت جوليا موني، وهي معلمة فنون في مدرسة بولاية نيوجيرسي، إنها ارتدت نفس زيها خلال تلك الفترة الطويلة، من أجل تعليم طلابها مفهوم الاستدامة.

وأوضحت في لقاء لها مع قناة “دابليو بي في آي”، أن ارتداء ملابس مختلفة يوميا “مضيعة للغاية”، وأن صناعة الأزياء “ملوثة ضخمة”.

وتحرص موني على ارتداء “مئزر” أثناء عملها في الصف الدراسي، لحماية ثوبها من البقع، وتقول إنها تغسل الثوب باستمرار، كما أن لديها نسخا احتياطية منه.

وتأمل موني في النهاية أن يكون “مشروع الاستدامة” بمثابة مثال للطلاب، وهي تخطط لمواصلة توثيق تقدمها ومشاركة دروسها حول الممارسات المحافظة على البيئة من خلال حساب على “إنستغرام”.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق