الرئيسية / أخبار الفن / فيديو.. ريم البارودى ترد على الفنان أحمد سعد بعد أغنيته الجديدة

فيديو.. ريم البارودى ترد على الفنان أحمد سعد بعد أغنيته الجديدة

شاهد الفيديو ريم البارودى ترد على الفنان أحمد سعد بعد أغنيته الجديدة، حيث حصلت ضجة كبيرة حول الأغنية وأسباب إطلاقها، وهل كانت مقصودة بإتجاه ريم البارودى.

وفى التفاصيل فقد اعتبر العديد من مستمعي اغنية الفنان احمد سعد الجديدة “انا الاصلي” بأنها موجهة بشكل مباشر لطليقته ريم البارودي، ردت الاخيرة بطريقة مختلفة وجميلة.

واعادت ريم نشر مقطع فيديو من حفل للفنانة انغام تتحدث فيه عن الحب والتسامح، وابعاد الشر عن قلوبنا، لان الجميع بشر ويمكن ان يقعوا في الخطأ، لذلك من المهم التسامح المتبادل بين الناس.

وعلقت على المقطع بكلمات واثقة قالت فيها: “نحنا كلنا بشر وكلنا بنغلط، وكلنا لما منغلط منتمنى اللي حولينا يغفرولنا، مع اننا للأسف نحنا لمن حدا يغلط ما منعذره ومنهاجمه ونجرح فيه وبالذات لو كان شخصية عامة”.

واضافت “كل كلام انغام كان له معنى وهدف صريح وصل وفهمناه منيح.. يا ريت لو نتسامح في حياتنا رح تكون افضل واحلى بجد”.

وكانت ريم احتفلت بيوم ميلادها مع اصدقائها بملابس شبابية انيقة وجميلة، هي عبارة عن تنورة طويلة وواسعة مع توب قصيرة ومكشوفة عند منطقة الصدر، وبدت اصغر بكثير من عمرها.

ونشرت البارودي عبر تطبيق “انستغرام” مجموعة من الصور للمفاجآت التي عاشتها يوم ميلادها، ووجهت الشكر لكل اصدقائها ومحبيها، لافتة الى انها بغاية السعادة والتفاؤل ولديها طاقة ايجابية كبيرة بسبب كمية الحب الذي حصلت عليه في هذا المناسبة.

إليكم الفيديو :

View this post on Instagram

#Repost @angham__world with @get_repost ・・・ – هي الكلمة من #درر_انغام احنا كلنا بشر وكلنا نغلط وكلنا لمن نغلط نتمنى اللي حولينا يغفرولنا مع ان احنا للاسف لمن احد يغلط ما نعذره ونهاجمة ونجرح فيه وبذات لو كان شخصية عامة انغام هنا كان كلامها له معنى وهدف صريح وصل وفهمنا كويس،، ياريت لو نتسامح في حياتنا رح تكون افضل واحلى حقيقي… . . . . . . . . . . . ‎#سفيرة_الخير #صوت_مصر #صوت_الاحساس #ملكتنا #ملكة_المشاعر #سلطانة #السلطانة #أنغام #فيروز_مصر #حورية_النيل #انغام #ام_عمر #2018 #مطربة_مصر_الاولى #ANGHAM

A post shared by Reem Elbaroudy (@reemelbaroudyofficial) on

المصدر : وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *