أخبار العرب والعالم

صادق قادة تشيكيا على “خطوة أولى” باتجاه نقل سفارة بلادهم للقدس المحتلة

واصلت العديد من الدول الغربية والاجنبية العمل بخطوات عملية وجدية من أجل نقل سفارات بلادها من تل أبيب الى العاصمة الفلسطينة المحتلة ” القدس “، وذلك بعد إعلان ترامب نقل السفارة الأمريكية فى إسرائيل من تل ابيب الى القدس.

وفى التفاصيل المتوفرة والمتعلقة بالأمر فقد صادق قادة تشيكيا اليوم الاربعاء على “خطوة أولى” باتجاه نقل سفارة بلادهم في اسرائيل من تل ابيب الى مدينة القدس المحتلة، وذلك عقب خطوة مماثلة اتخذتها الإدارة الأميركية في وقت سابق من هذا العام.

وفي بيان مشترك، قال رئيس تشيكيا ورئيس وزرائها ورئيس البرلمان ووزيرا الخارجية والدفاع، إن افتتاح “بيت تشيكيا” في القدس في تشرين الثاني/نوفمبر “سيكون خطوة أولى في خطة نقل سفارة تشيكيا إلى القدس”.

وصرح جيري اوفاجتشيك، المتحدث باسم الرئيس الموالي لاسرائيل ميلوش زيمان، لوكالة فرانس برس أن “بيت تشيكيا” سيضم مؤسسات حكومية، من بينها مركز وزارة الخارجية التشيكية، ووكالة التجارة التشيكية، ووكالة السياحة.

وقال إن “الرئيس سيفتتح بيت تشيكيا في القدس خلال زيارته اسرائيل في تشرين الثاني/نوفمبر”.

وشجع زيمان (73 عاما) الذي يحمل آراء معادية للمسلمين، نقل السفارة إلى القدس حتى قبل أن ينقل الرئيس الاميركي دونالد ترامب السفارة الاميركية الى القدس في 14 أيار/مايو.

وفي أيار/مايو أعادت تشيكيا فتح قنصليتها الفخرية في القدس عقب اغلاقها في 2016 بسبب وفاة القنصل الفخري.

والسفارة التشيكية موجودة في تل ابيب منذ عام 1949، باستثناء فترة قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في ظل الحكم الشيوعي في براغ في الاعوام من 1967 حتى 1990.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق