اقتصاد

شركة قطر للبترول تعلن توقيعها عقد للتنقيب عن البترول على سواحل غيانا بأمريكا الجنوبية

قالت شركة قطر للبترول بأنها وقعت عقد للتنقيب عن البترول على سواحل غيانا بأمريكا الجنوبية.

وأكدت المصادر فى الشركة بأن المراسم قد انتهت وسيجرى العمل بسرعة من اجل إستخراج النفط المتوقع من السواحل فى امريكا الجنوبية.

يرصد التقرير التالى اخر التفاصيل حول الامر.

قد أعلنت شركة “قطر للبترول” اليوم الاثنين أنها وقعت اتفاقية مع شركة “توتال” الفرنسية تستحوذ بموجبها على حصة من امتياز أعمال الاستكشاف والمشاركة بالإنتاج في منطقتين بحريتين قبالة سواحل غيانا على الساحل الشمالي لأمريكا الجنوبية.

وذكرت الشركة القطرية، في بيان على موقعها الإلكتروني، أنه بموجب الاتفاقية، التي ستخضع للموافقات التنظيمية اللازمة من الجهات المعنية في غيانا، ستحصل قطر للبترول على 40% من حصة شركة توتال البالغة 25% من حقوق التنقيب والاستكشاف في منطقة أوريندويك في حوض غيانا البحري، بالمشاركة مع كل من شركة “تولو أويل” بحصة تبلغ 60%، وشركة إيكو أتلانتيك بحصة تبلغ 15%.

كما ستحصل قطر للبترول على 40% من حصة شركة توتال البالغة 25% من حقوق التنقيب والاستكشاف في منطقة كانوكو في نفس الحوض، بالمشاركة مع كل من شركة ريبسول بحصة تبلغ 5.37% وشركة “تولو أويل” بحصة تبلغ 5.37%.

وفي معرض تعليقه على هذا الاستحواذ، صرح سعد بن شريده الكعبي، وزير الدولة القطري لشؤون الطاقة العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول بالقول :”نحن سعيدون بهذا التوسع الجديد في تواجدنا الدولي في مجال الاستكشاف والتنقيب، وبالتعاون مع شريكتنا توتال في استكشاف هذه المناطق الواعدة في جمهورية غيانا”.

ومن المخطط له أن يتم حفر ثلاث آبار استكشافية هذا العام، اثنتان منها في منطقة أوريندويك، وبئر ثالثة في منطقة كانوكو.

المصدر: وكالات

Rahma Khaled

Rahma Khaled || كاتبة وحررة أخبار في موقع في الحدث - عينك على الحدث والحقيقة ، جامعة عين شمس - مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق