أخبار التقنية

شركة إبيك جيمز المطورة للعبة فورتنايت الشهيرة تقرر مقاضاة أحد مختبرى النسخة الأخيرة

شركة إبيك جيمز المطورة للعبة فورتنايت الشهيرة تقرر مقاضاة أحد مختبرى النسخة الأخيرة من لعبتها بسبب تسريبه تفاصيل عنها قبل إصدارها رسميًا.

وذكر موقع “جيمز رادار” أن إبيك جيمز قدمت شكوى مدنية إلى محكمة نورث كارولينا فى الولايات المتحدة ضد رونالد سايكس، أحد مختبرى لعبة فورتنايت قبل إصدارها، وذلك لإخلاله باتفاقية عدم الإفصاح عن أى تفاصيل بخصوص اللعبة قبل إصدارها رسميًا.

وكان سايكس قد نشر على حسابه بموقع تويتر فى أواخر سبتمبر الماضى بعض المعلومات والتفاصيل عن الموسم 11 من فورتنايت، كاشفاً عن أنه قام بتجربته وأنه يعرف كل التفاصيل الجديدة الخاصة باللعبة.

وبعد أن أغلق سايكس حسابه، استخدم حساباً بديلاً لكشف مزيد من التفاصيل حول اللعبة، من بينها خريطة الموسم الجديد وقدرة اللاعبين على السباحة.

وقال محامى إبيك جيمز فى الشكوى إن خرق سايكس لبنود اتفاقية عدم الإفصاح تسبب فى أضرار جسيمة للشركة، تقوم حالياً بحصرها، مضيفًا أن سايكس كان قد تقاضى مستحقاته عن تجربة اللعبة قبل إصدارها وتسبب فى إفساد مفاجأة الشركة للاعبين الذين انتظروا بفارغ الصبر التفاصيل الجديدة بخصوص فورتنايت.

وتعتبر لعبة فورتنايت واحدة من أكثر الألعاب شعبية حول العالم، ويلعبها قرابة 250 مليون شخص، وتتضمن العديد من البطولات والمسابقات والجوائز النقدية.

ورغم كونها لعبة مجانية، فقد حققت عوائد قدرها 2.4 مليار دولار فى عام 2018، أكثر من أى لعبة أخرى، حيث تعتمد على شراء اللاعبين لشخصيات وأزياء وإضافات مميزة لا يمكن الحصول عليها إلا بالمال.

Ali Jaber

على جابر | كاتب عربي يهتم بالشأن العربي العام سواء كان سياسي أو أقتصادي أو رياضي ...إلخ، أحب مجال الكتابة والتدوين الإلكتروني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق