أخبار الفن

زوجة الرئيس التركي ” اردوغان ” تثير الجدل بسبب حقيبة ثمنها 50 ألف دولار

زوجة الرئيس التركي ” اردوغان ” تثير الجدل بسبب حقيبة ثمنها 50 ألف دولار،انتقدت صححف تركية معارضة ما وصفته بتبذير زوجة الرئيس التركي، أمينة أردوغان، بسبب حقيبة من ماركة Hermes، التي ظهرت بها خلال رحلاتها الخارجية، والتي يصل سعرها 50 ألف دولار ما يعادل 288 الف ليرة تركية.

يذكر أنها ليست المرة الاولى التي تُثير فيها قرينة الرئيس التركي الجدل حولها بسبب مقتنياتها، ففي عام 2009 أثارت جدلًا كبيرًا بسبب الحقيبة التي حملتها معها أثناء سفرها إلى ديفيس، فكانت تحمل ماركة V&R الهولندية ويصل إلى مليون ليرة. 

ولم تكتفِ السيدة بالجدل الذي أُثير حولها عقب تلك المرة، بل ظهرت أكثر من مرة، وتحديدًا أثناء سفرها وهي تحمل حقائب من ماركة Hermes.

وحسبما ذكرت صحيفة الزمان التركية، أثار الرئيس التركي جدلًا كبيرًا بسبب نفقات أسرته وقصره العالية، والتي جاءت بالتوازي مع إعلانه عن سوء الأحوال الاقتصادية التي تمر بها البلاد، ما أدى لاشتعال الرأي العام ورواد مواقع التواصل الاجتماعي ضده.

لتخرج الرئاسة فيما بعد مُبررة الأمر “بأنه يتوجب إدارة أعمال الرئاسة بما يليق بمكانة البلاد انطلاقا من شعار (لا يمكن التنازل من هيبة ووقار الدولة) وأن أعمال الرئاسة تنفذ بما يليق بمكانة البلاد وحجمها وبالتكلفة المناسبة”.

ونقلًا عن مجلة فوربس الأمريكية، فإن أردوغان يعتلي قمة قائمة الأجور لزعماء العالم، والتي تقدر ثروته بنحو 150 مليون يورو، ما يثير الشكوك دائمًا حوله.

Ali Jaber

على جابر | كاتب عربي يهتم بالشأن العربي العام سواء كان سياسي أو أقتصادي أو رياضي ...إلخ، أحب مجال الكتابة والتدوين الإلكتروني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق