أخبار العرب والعالم

حذرت الولايات المتحدة إيران وشركاءها في المنطقة من المساس بالمنشاءات الامريكية في العراق

حذرت الولايات المتحدة إيران وشركاءها في المنطقة من المساس بالمنشاءات الامريكية في العراق و أنها “سترد بشكل سريع وحاسم” على أي هجمات يشنها وكلاؤها في العراق وتؤدي إلى إصابة أميركيين أو إلحاق أضرار بمنشآت أميركية.

واتهم بيان للمكتب الإعلامي للبيت الأبيض إيران بأنها لم تمنع الهجمات التي وقعت في الأيام الأخيرة على القنصلية الأميركية في البصرة (جنوبي العراق) ومجمع السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء في العاصمة بغداد.

وشهد السبت الماضي استهداف مقار دبلوماسية أميركية في بغداد والبصرة بالقذائف، وذلك بعد يوم على حرق القنصلية الإيرانية في البصرة.

وأطلقت القذائف على مقربة من القنصلية الأميركية بالبصرة التي تقع بمحيط مطار المدينة، لكنها سقطت بالقرب منها ولم تسبب أي ضرر. كما تم إطلاق قذائف باتجاه المنطقة الخضراء في بغداد، حيث تقع السفارة الأميركية.

وجاءت هذه الأحداث بينما كانت البصرة تشهد مظاهرات للمطالبة بتحسين الخدمات وتوفير وظائف لسكان المنطقة. وأدت الاحتجاجات إلى مقتل 12 شخصا وجرح العشرات منذ بداية الشهر.

وخلال الاحتجاجات في البصرة أحرق متظاهرون القنصلية الإيرانية الجمعة الماضي، وعلى إثر ذلك حذر زعيم حزب عصائب أهل الحق قيس الخزعلي -المدعوم إيرانيا- من أن “لكل فعل رد فعل”، و”إذا أرادوا أن يأخذوا الأمور أكثر من خلال حرق المكاتب وغيرها من الإجراءات، فيمكننا مقاومة ذلك في حدود الدفاع عن النفس”.

وبعد ساعات من تصريح الخزعلي، تم إطلاق القذائف باتجاه المنطقة الخضراء.

ودانت الخارجية الأميركية “العنف ضد الدبلوماسيين، بما في ذلك ما حدث في البصرة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق