أخبار العرب والعالم

تركيا.. وسائل إعلام تنشر صورة شريك محلى فى جريمة قتل جمال خاشقجى

أظهرت وسائل اعلام تركية تفاصيل جديدة فى جريمة قتل خاشقجى فى القنصلية السعودية.

تركيا.. وسائل إعلام تنشر صورة شريك محلى فى جريمة قتل جمال خاشقجى.

وفى التفاصيل فقد نشرت وسائل إعلام تركية الخميس صورة رجل قُدّم على أنه “شريك محلّي” يُشتبه بأنه ساعد العناصر السعوديين في التخلص من جثة الصحافي السعودي جمال خاشقجي الذي قُتل في تشرين الأول/أكتوبر في قنصلية بلاده في اسطنبول.

ونشرت قناة “ان تي في” الإخبارية ومواقع إخبارية عدة صورتين تُظهران رجلاً يرتدي سروال جينز ومعطفاً أسود ورأسه مغطى، قُدّم على أنه “شريك محلّي” لقتلة خاشقجي.

وقد وردت هاتان الصورتان اللتان لا يمكن التعرف على وجه الشخص فيهما، في تقرير سنوي لشرطة اسطنبول، بحسب قناة “ان تي في”.

وفي الصورتين اللتين أخذتا من تسجيلات كاميرات المراقبة، يسير الرجل في الشارع إلى جانب عنصر سعودي ارتدى ملابس خاشقجي بهدف الايحاء بأن الصحافي غادر القنصلية وهو على قيد الحياة.

وأعلنت الرياض في تشرين الأول/أكتوبر أن جثة خاشقجي التي لم يُعثر عليها حتى الآن، سلّمها القتلة إلى “شريك محلّي”. ومذاك لم تكفّ تركيا عن مطالبة السلطات السعودية بكشف هويته.

وأثارت جريمة قتل الصحافي جمال خاشقجي في قنصلية السعودية في اسطنبول في الثاني من تشرين الأول/أكتوبر، موجة تنديد دولية وأساءت كثيراً إلى صورة المملكة، وخصوصاً إلى صورة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وخاشقجي الذي كان يكتب مقالات رأي في صحيفة “واشنطن بوست”، كان ينتقد كثيراً ولي العهد السعودي لكن هذا الأخير ينفي أي تورط له في الجريمة.

وبعد أن نفت الرياض في البداية الجريمة، قدّمت روايات متضاربة وتقول حالياً إن العملية نفذها “عناصر خارج إطار صلاحياتهم” ولم تكن السلطات على علم بها.

وفي تقريرها السنوي الذي نقلته وكالة “الأناضول” للأنباء، تشير شرطة اسطنبول إلى وجود فرن كبير في مقرّ إقامة القنصل القريب من البعثة الدبلوماسية. ويمكن أن تبلغ حرارة هذا الفرن ألف درجة مئوية.

وتحدثت وسائل إعلام تركية عدة عن فرضية أن تكون جثة خاشقجي التي قُطعت بعد الجريمة، أُحرقت في هذا الفرن.

المصدر : وكالات

Rahma Khaled

Rahma Khaled || كاتبة وحررة أخبار في موقع في الحدث - عينك على الحدث والحقيقة ، جامعة عين شمس - مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق