الرئيسية / أخبار العرب والعالم / السلطات النرويجية تعتقل شخصاً بتهمة التجسس

السلطات النرويجية تعتقل شخصاً بتهمة التجسس

إعتقلت السلطات النرويجية اليوم الأحد أحد الأشخاص بتهمة التجسس لبلد أخر.

وفى التفاصيل فقد اعلنت السلطات النرويجية، اليوم الاحد، انها اوقفت مواطنا روسيا يشتبه بممارسته التجسس خلال مؤتمر شهده البرلمان النرويجي.

والموقوف عمره 51 عاما حسب الاعلام النرويجي، ويشتبه بممارسته “نشاطا استخباراتيا غير قانوني” ويواجه عقوبة السجن ثلاثة اعوام.

وقال تروند هوغوباكن، مسؤول الاعلام في الاستخبارات النرويجية لوكالة (فرانس برس)، انه “اعتقل مساء الجمعة في مطار اوسلو (…) واوقف السبت لاسبوعين رهن التحقيق”.

وتمت عملية التجسس في اطار مؤتمر بين البرلمانات يضم 34 بلدا عقد الخميس والجمعة في البرلمان النرويجي، وفق المصدر نفسه من دون تفاصيل اضافية.

وكتب السفير الروسي لدى النرويج على حسابه على (فيسبوك): “نعتبر ان اعتقاله وتوقيفه يستندان الى ذريعة تثير السخرية”.

وسبق ان اتهمت النرويج روسيا بمحاولات قرصنة الكترونية وتجسس.

وفي نيسان (ابريل) الماضي، اوقف نرويجي في روسيا للاشتباه بممارسته التجسس.

واقر بأنه ساعد اجهزة بلاده.

ولا يزال الفرد برغ (62 عاما) موقوفا في انتظار محاكمته. وكان اوقف في موسكو وفي حوزته ثلاثة الاف يورو. وقال الاعلام الروسي انه كان يتلقى وثائق سرية تتصل بالاسطول العسكري الروسي.

المصدر : وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *