أخبار العرب والعالم

السلطات التونسية تقر قانون يجرم التمييز العنصرى

أقرت السلطات التونسية يوم أمس الثلاثاء قانون يجرم التمييز العنصرى فى البلاد بين المواطنين، وذلك فى إطار مجموعة من القوانين التى تعمل البلاد على تطويرها ووضعها كأمر واقع.

وفى التفاصيل فقد صادق برلمان تونس الثلاثاء على قانون يجرم جميع أشكال التمييز العنصري في خطوة لكبح أعمال العف ضد الأقليات.

وصوت 125 نائبا لصالح القانون مقابل صوت واحد فقط ضده بينما امتنع خمسة نواب عن التصويت.

وتأتي المصادقة على هذا القانون في خطوة للقضاء على التمييز على أساس اللون أو العرق أو الجهة، وفي أعقاب شكاوي من قبل منظمات حقوقية بسبب تفشي العنف والتمييز العنصري ضد الأقليات الوافدة من دول افريقية على وجه الخصوص، وأغلبهم من الطلبة.

وقال المتحدث باسم الحكومة اياد الدهماني لدى المصادقة على القانون في البرلمان اليوم “إن القانون يستهدف التونسيين والمواطنين الأجانب في البلاد، وهو لا يقطع مع الثقافة السائدة لكنه سيساهم في تغييرها”.

كما أشار إلى أن القانون هو تطبيق لبعض الأحكام في الدستور المرتبطة بالحقوق والحريات والمساواة.

ويهدف القانون بحسب فصله الأول “إلى القضاء على كل أشكال التمييز بين البشر، من أجل تحقيق المساواة واحترام الكرامة الإنسانية، عبر التصدي لمختلف أشكاله وتتبع مرتكبيه ومعاقبتهم، ووضع الآليات الكفيلة بحماية ضحاياه”.

كما يقر القانون عقوبات بالسجن تصل إلى ثلاث سنوات وغرامات مالية ضد مرتكبي أفعال عنصرية أو من يحرضون على الكراهية، كما ينظم عملية التقاضي في مثل هذا النوع من القضايا.

المصدر : وكالات

Rahma Khaled

Rahma Khaled || كاتبة وحررة أخبار في موقع في الحدث - عينك على الحدث والحقيقة ، جامعة عين شمس - مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق