أخبار العرب والعالم

الرئيس محمود عباس يطالب بالإسراع بإعادة إعمار مخيم اليرموك

طالب الرئيس الفلسطينى محمود عباس الجهات المختصة بالإسراع فى عملية إعادة الإعمار الخاصة بمخيم اليرموك.

تتواصل عمليات إزالة الأنقاض فى المخيم المدمر بفعل الإشتباكات المتواصلة بين الاطراف.

وفى التفاصيل المتوفرة فقد اكد الرئيس محمود عباس، (الثلاثاء)، خلال لقائه عددا من اعضاء لجنة الاشراف على اعادة اعمار مخيم اليرموك في سوريا، على ضرورة الاستمرار بإعادة تأهيل المخيم.

ودعا الرئيس عباس إلى سرعة إنجاز إزالة الأنقاض وفتح الشوارع في مخيم اليرموك “بالتعاون مع الأشقاء السوريين”، والعمل على تسهيل عودة كل المهجرين من المخيم إلى منازلهم.

وابلغ اعضاء اللجنة الرئيس عباس بإتمام إزالة نحو 70 في المائة من الأنقاض وفتح الشوارع في مخيم اليرموك، ما أتاح عودة 280 عائلة من سكان المخيم، من الذين اضطروا لمغادرته.

وأشار الأعضاء إلى أن هناك استعدادا كاملا للعمل التطوعي من قبل الفلسطينيين في سوريا، خاصة قطاعي المهندسين والمقاولين الفلسطينيين، مشيدين بالمساهمة الفلسطينية الرسمية في ذلك.

وأكدوا أن الفلسطينيين في سوريا عبروا عن ارتياحهم للتعاون الذي جرى في هذا المجال مع المؤسسات الحكومية السورية، خاصة زيارة وفد منظمة التحرير لسوريا قبل عدة أشهر.

وكان مخيم اليرموك يؤوي أكبر عدد من اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، إذ كان يقطنه قبل بدء الحرب في البلاد عام 2011 قرابة 160 ألف لاجئ قبل أن يهاجر أغلبهم بسبب ويلات العنف.

المصدر : وكالات

Rahma Khaled

Rahma Khaled || كاتبة وحررة أخبار في موقع في الحدث - عينك على الحدث والحقيقة ، جامعة عين شمس - مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق