الرئيسية / أخبار العرب والعالم / إيران تتحدى السعودية وتقول بأنها لا تملك القوة الكافية لشن حربا عليها

إيران تتحدى السعودية وتقول بأنها لا تملك القوة الكافية لشن حربا عليها

ظهرت إيران اليوم بتصريحات جديدة وتحدى جديد للسلطات السعودية وذلك بالقول بأن المملكة العربية السعودية لا تملك القوة الكافية من أجل أن تشن حرباً عليها.

وفى التفاصيل المتعلقة بالموضوع والتطورات فى هذا السياق فقد أكد مستشار مرشد الثورة الإيرانية للصناعات العسكرية العميد حسين دهقان أن قدرات بلاده الصاروخية ليست للتفاوض، واعتبر أن السعودية “دولة غير مستقلة، ولا تتمتع بقدرات سياسية واقتصادية وجغرافية كبيرة كي تشن حرباً على إيران”.

وقال في مقابلة مع قناة “روسيا اليوم” سيتم بثها لاحقا، ونشر الموقع الإلكتروني للقناة بعض ما ورد فيها، :”قدراتنا الصاروخية غير قابلة للتفاوض، لأنها قضية وجود أو عدم وجود، إنها مسألة هيبة وشرف واستقلال وثقة وطنية، لا يمكن الحوار بشأنها، وفي حال تصور الأمريكيون أنه يمكنهم التفاوض معنا بشأنها، فهم متفائلون جداً، وحساباتهم خاطئة … لن نتفاوض حول منظومتنا الصاروخية تحت أي ظرف”.

وأضاف :”نحن قادرون على تطوير ما نمتلكه من صواريخ خلال فترة زمنية وجيزة جداً، ووفقاً للتهديدات الحالية، قدراتنا الصاروخية كافية للمواجهة، لكن في حال تغيرت التهديدات وظهرت حاجة للرد على تلك التهديدات، فلن يكون هناك أي عائق أمام زيادة مدى صواريخنا”.

وشدد دهقان على أن هناك “فتنة كبيرة تقودها أمريكا وإسرائيل والسعودية في المنطقة”.

وأضاف :”لا نعتقد أن الأمريكيين أو الإسرائيليين قرروا خوض حرب مباشرة مع إيران، لكن يمكن أن يشنوا عمليات عسكرية ضد حلفائنا تحت ذرائع أخرى في سورية والعراق، وهذا سيكون له تداعياته، وكل قرار سيكون له ثمن، أما السعودية فهي دولة غير مستقلة، ولا يمكنها اتخاذ القرار من تلقاء نفسها على مستوى المنطقة، وهي لا تتمتع بقدرات سياسية واقتصادية وجغرافية كبيرة كي تشن حرباً على إيران”.

وحول معركة إدلب السورية المتوقعة قريبا، قال :”لا ينبغي ترك الإرهابيين ينتقلون نحو أماكن أخرى، بل يجب القضاء عليهم في إدلب … أينما حل الإرهابيون سيعرضون الأمن للخطر … ويجب أولاً فصلهم عن المعارضة التي لا تؤيد الإرهاب”.

المصدر : وكالات

عن Rahma Khaled

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *