أخبار العرب والعالم

إسرائيل تقوم ببناء أكبر جدار خراسانى فى العالم حول قطاع غزة

تواصل قوات الإحتلال الإسرائيلى بناء أكبر جدار خراسانى فى العالم حول قطاع غزة،فى خطوة تعتبرها مهمة من أجل أمنها، وكما تقول من أجل منع خطر الأنفاق.

وفى التفاصيل المتعلقة بالأمر فقد نشرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية في ملحقها أمس الجمعة، تقريرا مطولا حول ما وصفته بـ “أطول جدار خراساني في العالم” حول قطاع غزة.

وبحسب الصحيفة، فإن الجدار سيمتد على طول 65 كيلومترا، يشمل الحدود البرية والبحرية.

ونوهت “يديعوت أحرنوت” إلى أن الجدار سيكون له عمق تحت الأرض بعشرات الأمتار وكذلك في المنطقة البحرية المحاذية للحدود الشمالية الغربية.

وأشارت إلى أن الجدار البري والبحر سيشمل أنظمة استشعار يمكن من خلالها كشف أي عمليات حفر للأنفاق برا، أو أي حركة لغواصين حماس عبر البحر واقترابهم منه.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرنوت” إن “الجدار البحري سيشمل كاسر للأمواج”.

ولفتت الصحيفة العبرية إلى أن عمالا من رومانيا والبرازيل ودول مختلفة يعملون في الجدار وذلك رغم المواجهات الحدودية وإطلاق القذائف وغيرها في المواجهات العسكرية المباشرة بين حماس والجيش خلال الأشهر الماضية.

وقال الجنرال عيران أوفير الضابط المشرف على المشروع أنه مقتنع بأنه عند الانتهاء من بناء الجدار سيتم إزالة أكبر تهديد أمني لمستوطني غلاف غزة.

وأضاف: “لم تفعل أي دولة من قبل شيء من هذا القبيل”.

وأوضح الجنرال أوفير، أن هناك وفودًا من مختلف دول العالم تأتي لترى كيف نبني هذا الجدار.

وتصل تكلفة بناء الجدار أكثر من 3 مليارات شيكل وهو رقم فلكي، وفق ما ذكرته الصحيفة.

ووفقا للجنرال أوفير، فإن الجدار سيصل إلى طول 26 مترا من أجل حماية قوات الجيش والدبابات من الصواريخ المضادة وإطلاق النار المباشر، مشيرا إلى أن 1200 عامل يعملون على بناء الحاجز في نوبتين لمدة 12 ساعة على مدار الساعة، وستة أيام في الأسبوع.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق