الرئيسية / أخبار العرب والعالم / إسرائيل تتهم سوريا بالتهور وهو الذى أدى لإسقاط الطائرة الروسية فى اللاذقية

إسرائيل تتهم سوريا بالتهور وهو الذى أدى لإسقاط الطائرة الروسية فى اللاذقية

قالت قوات جيش الإحتلال الإسرائيلى بأن التهور السورى فى إطلاق الصواريخ وكميتها هو الذى أدى لإسقاط الطائرة الروسية فوق اللاذقية السورية.

وفى التفاصيل فقد اتهمت اسرائيل اليوم الجمعة سوريا بإطلاق صواريخ بشكل متهور، ما أدى لإسقاط طائرة روسية في حادث راح ضحيته 15 روسيا مع نفي وفد إسرائيلي يقوم بزيارة لموسكو مسؤولية بلاده عن الحادث.

وألقى الجيش الروسي باللائمة على إسرائيل في الحادث، قائلا إن مقاتلة إسرائيلية كانت تقوم بمهمة قصف وقامت بمناورة خلف طائرة استطلاع روسية للهروب من نيران المضادات السورية.

لكن الوفد نفى بشدة هذه الرؤية للأحداث. وقال ممثل للجيش الإسرائيلي اليوم الجمعة إن “سبب مقتل 15 جنديا روسيا وضرب الطائرة كان التهور في استخدام الصواريخ السورية المضادة للطائرات، في الوقت الذي كانت فيه الطائرات الاسرائيلية قد عادت بالفعل إلى المجال الجوي الاسرائيلي”.

وقال الممثل إنه تم إطلاق أكثر من 20 صاروخا، مضيفا أن إسرائيل أبلغت روسيا بهجومها مسبقا “بمدة أكثر من دقيقة واحدة”، ما يشير إلى انه قد تم منح الوقت الكافي للطائرات الروسية لمغادرة المنطقة.

وحتى الآن نجحت روسيا، الداعم الرئيسي للحكومة السورية في حربها الطويلة، في الحفاظ على علاقات وثيقة مع إسرائيل على الرغم من معارضة إسرائيل للقيادة السورية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد قلل من شأن اتهام الجيش الروسي إسرائيل بالمسؤولية عن ذلك، وعزا الحادث إلى “ظروف مأساوية”، لكن لم يصدر بيان من الكرملين في ضوء المعلومات الجديدة التي قدمها الوفد الإسرائيلي إلى موسكو.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف في تصريحات نقلتها وكالة أنباء (انترفاكس) الروسية إنه سيتم إطلاع بوتين على هذه المعلومات، لكن الأمر متروك للجيش الروسي لفحصها بشكل مفصل.

المصدر : وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *